في
الجمعة 7 جمادى الثاني 1439 / 23 فبراير 2018

جديد الأخبار والمقالات

الأخبار والمقالات
الأخبار
6 قطاعات أمنية تغادر «الداخلية» وتنضم لجهاز «أمن الدولة»




6 قطاعات أمنية تغادر «الداخلية» وتنضم لجهاز «أمن الدولة»
صحيفة المدينة تغادر 6 قطاعات مهمة مظلة وزارة الداخلية اعتبارا من بعد غد الاثنين لتنضم بشكل كامل تحت جهاز»رئاسة أمن الدولة»، وذلك وفقا للأمر السامي الذي صدر في وقت سابق بإنشاء رئاسة أمن الدولة، وضم قطاعات «المديرية العامة للمباحث»، و»قوات الأمن الخاصة» و»قوات الطوارئ الخاصة» و»طيران الأمن»، و»الإدارة العامة للشؤون الفنية» و»مركز المعلومات الوطني» وكافة ما يتعلق بمهمات الرئاسة بما في ذلك مكافحة الإرهاب وتمويله والتحريات المالية إلى الجهاز الجديد، مع نقل كل ما له علاقة بمهامها في وكالة الشؤون الأمنية وغيرها من الأجهزة ذات العلاقة بوزارة الداخلية من مهام وموظفين (مدنيين وعسكريين) وميزانيات وبنود ووثائق ومعلومات. وذلك اعتبارا من العام المالي الجديد 1439 / 1440هـ. وفيما يلي نبذة عن القطاعات ذات العلاقة:

1 «المباحث العامة»

رسالة المباحث العامة هي تحقيق وترسيخ الأمن في المملكة، بالتنسيق مع كافة القطاعات في الدولة، لاستمرار المجتمع في مسيرة التنمية والبناء ورسم الحضارة الخاصة به، في ظل كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.. وأهدافها المحافظة على الكيان السياسي والأمني للمملكة، ومكافحة العمليات الإرهابية والتخريبية، ومواجهة الحركات الفكرية والدينية المتطرفة ذات المبادئ الهدّامة، ومكافحة عمليات التجسس الأجنبية، مكافحة الفساد الإداري، ومتابعة جميع الأنشطة في المملكة، بما في ذلك الأنشطة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والإعلامية والدينية، ومتابعة التنظيمات الاجتماعية ومطالبها وتطلعاتها وتفاعلاتها، والمحافظة على أمن الدولة في جميع الجوانب، سواء كانت سياسية، أو اقتصادية، أو عقائدية، أو اجتماعية، وتولى قطاع الأمن العام أعمال المباحث العامة منذ إنشائه، وتم استحداث منصب وكيل للمباحث والجوازات والجنسية في عام 1372هـ، وتأسيس جهاز مستقل للقيام بأعمال المباحث العامة في عام 1380هـ، وفي عام 1381 تم استحداث إدارة عامة للمباحث العامة والشرطة الدولية وشؤون المخدرات، فيما تم فصل المباحث العامة عن الأمن العام في عام 1386هـ، واستقلت المباحث العامة إداريًّا عن وكيل الوزارة في عام 1387هـ، فيما تم نقل أعمال مكافحة المخدرات والتزييف والتزوير والرشوة والتهريب والجرائم الأخلاقية من المباحث العامة إلى جهات أخرى، وتم ربط المباحث الإدارية بالمباحث العامة إداريًّا في عام 1400هـ.

2 «قوات الأمن الخاصة»

تشكلت النواة الأولى لقوات الأمن الخاصة عام 1382هـ في شكل سرية ينحصر دورها في حراسة سمو ولي العهد -آنذاك- الأمير فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله- وفي عام 1383هـ عززت هذه السرية بزيادة عدد أفرادها وسميت «قيادة حرس سمو ولي العهد» وترتبط مباشرة بمدير الأمن العام، وفي عام 1386هـ تغير المسمى إلى «سرية وزارة الداخلية»، حيث أصبحت مهمتها أكثر اتساعًا فشملت حراسة الوزارة ومنشآتها، وحماية بعض الشخصيات الهامة، ومساندة أجهزة الأمن الأخرى، وفي عام 1388هـ أعيد تنظيمها وتغيير مسماها إلى قوة «طوارئ وزارة الداخلية «وفي عام 1389هـ تغير مسماها إلى «قوة طوارئ المنطقة الوسطى» وفصلت عن الأمن العام، وضمت إلى المباحث العامة، وفي عام 1390هـ فصلت عن المباحث العامة، واعتمدت عضويتها في لجنة الضباط العليا، كما اعتمدت لها ميزانية خاصة.

وفي عام 1391هـ استبدل مسماها إلى «قوة الأمن الخاصة»، وأسندت إليها أعمال ذات مجهود غير عادي، وفي عام 1398هـ اعتمد تغيير مسماها إلى «قوات الأمن الخاصة»، ومساواة قائدها العام بالمديرين العامين في قطاعات قوى الأمن الداخلي، وإضافة عدد من التنظيمات الجديدة إلى مهامها وتشكيلاتها، واعتماد فروع لها بالمنطقة الغربية والمنطقة الشرقية.

3 «قوات الطوارئ الخاصة»

قُوّات الطَّوارئ الخاصَّة إحدى الأفرع الرئيسة الهامة الخاضعة لوزارة الداخلية تحت جناح مديرية الأمن العام، وتستخدم قوات الطوارئ في عمليات حفظ النظام كتفريق المظاهرات، وإنقاذ الرهائن والمخطوفين ومقاومة الاعتصام ومكافحة شتى أنواع الإرهاب والتخريب التي تعرض السلامة العامة للخطر، كما تقوم قوات الطوارئ الخاصة بأي مهمات أخرى تكلف بها كإسناد قوات الشرطة في مختلف مناطق المملكة عند الضرورة، وتساهم مع غيرها من القوات شبه العسكرية الأخرى في سبيل المحافظة على النظام وخصوصًا في موسم الحج، وتم إنشاء قوات الطوارئ الخاصة عام 1382 هجري، وقد شهد القطاع تطورًا كبيرًا في شتى المجالات حتى وصل الى ما وصل اليه من تطور سواء في العنصر البشري المدرب على أحدث المستويات العالمية، إضافة إلى التجهيزات المختلفة.

4 «طيران الأمن»

تاريخ طيران الأمن حافل بالإنجازات لاسيما أنه بدأ منذ أكثرمن 40 عامًا، وذلك بعد حادث الحريق الذي وقع في عام 1395 هـ، وترك أثرًا كبيرًا في نفس صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز -رحمه الله- في ذلك الوقت، حيث وجه سموه بشراء عدة طائرات تخدم هذا القطاع، لاسيما في موسم الحج، فتم تأمين (16) طائرة، وبعد ذلك انطلقت مهام طيران الأمن في الحج تباعًا، وكانت محدودة المهام ثم بعد ذلك تم تطوير هذا الجهاز تطويرًا جذريًا، وتم إعادة تأهيل كافة قواعد الطيران، وتأمين أحدث أنواع الطائرات لهذه الخدمة، ويقوم طيران الأمن بعدة مهام منها مساندة أجهزة وزارة الداخلية والجهات الحكومية لأداء مهامها وتقديم الخدمات الإنسانية والتدخل أثناء الكوارث.

5 «مركزالمعلومات الوطني»

يعد مركز المعلومات الوطني واحدا من الإنجازات المهمة والحيوية للوزارة، إذ يقدم خدماته للقطاعات التابعة للوزارة فيما يتعلق بتزويدها بالتقنيات والدعم الفني، وتحديث أعمال البرمجة، وحفظ المعلومات على أسس علمية وباستخدام الحاسبات الآلية. ويرتبط بالمركز الرئيس عدد من الفروع والشعب بمختلف مناطق المملكة المختلفة وذلك في كل من (الرياض ـ جدة ـ الدمام ـ بريدة ـ الطائف ـ المدينة المنورة ـ عرعر ـ تبوك ـ أبها ـ نجران - مكة المكرمة - الجوف – حائل – الباحة – جازان) التي تقدم خدماتها لقطاعات الوزارة الواقعة في منطقة الفرع / الشعبة من حيث الإشراف على التشغيل والصيانة والمساهمة في مواسم الحج والعمرة في خدمة ضيوف الرحمن. ومن مهام مركز المعلومات الوطني الأساسية:

تأمين أنظمة تقنية لجميع قطاعات وزارة الداخلية، من خلال

 تأمين أجهزة حاسب آلي وأجهزة اتصالات، وأجهزة مساعدة لوزارة الداخلية بكافة قطاعاتها.

 تأمين خطوط معلومات بواسطة شبكة الاتصالات لجميع قطاعات الوزارة، وتزويدها المعلومات اللازمة لممارسة مهامها بكفاءة وفعالية.

 تطبيق الأساليب الأمنية المناسبة للحفاظ على أمن المعلومات.

 إعداد الأبحاث الأمنية ذات الصلة بنشاطات المركز.

تطوير و(ميكنة) نظم العمل (المعلومات) في قطاعات الوزارة عن طريق

 تحليل احتياجات القطاعات المستفيدة في مجال تطوير الأنظمة الآلية.

 تطوير وبرمجة النظم الآلية في قطاعات الأمن والخدمات العامة والإدارة.

 التأكد من مطابقة الأنظمة التطبيقية للمتطلبات واستيفائها للمعايير الفنية.

 إعداد الأدلة اللازمة لتوثيق النظم والبرامج التطبيقية.

مساندة أجهزة وقطاعات الوزارة في الاستفادة من خدمات وإمكانيات المركز، عن طريق:

 التعرف على المتطلبات الفنية للمستفيدين، والتنسيق مع الإدارات المختصة بالمركز لتلبيتها.

 القيام بأعمال الصيانة الدورية والوقائية لأجهزة الحاسب الآلي والاتصالات.

 تركيب أجهزة الحاسب الآلي والاتصالات.

 تأمين المستلزمات الفنية وقطع الغيار اللازمة لعمل المركز والقطاعات.

تخطيط وتنفيذ البرامج التدريبية ذات العلاقة بمجال عمل المركز، عن طريق

 تحديد الاحتياجات التدريبية لمنسوبي المركز وقطاعات الوزارة المختلفة وتصميم البرامج والمناهج المناسبة.

 تنفيذ البرامج التدريبية ومتابعة سير تنفيذها.

 توفير وتنظيم أوعية المعلومات في حقول المعرفة ذات الصلة بنشاطات المركز.

 توفير الوسائل التعليمية المناسبة للبرامج التدريبية.

تطوير أنظمة وأجهزة المركز الآلية، وتحسين مستوى الأداء من خلال

 متابعة وتقييم الأجهزة والأنظمة المستخدمة، والرفع من قدرتها التشغيلية.

 تشغيل وصيانة أجهزة الحاسب الآلي، والأنظمة التشغيلية والتطبيقية.

 تشغيل ومتابعة شبكة الإتصالات.

 حفظ وتحديث الوثائق الفنية الخاصة بالأجهزة والأنظمة التشغيلية، والتطبيقية.

6 «التحريات المالية»

مهمتها الأساسية تلقي البلاغات عن المعاملات المالية المشبوهة وتحليلها وإعداد التقارير عنها وإحالتها للجهات المختصة، ومن ثم حفظها بقاعدة البيانات، كما تقوم بتبادل المعلومات مع الجهات ذات العلاقة داخل المملكة وخارجها بهدف مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.


خدمات المحتوى
    زيارات 60
تقييم
1.00/10 (1 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لشبكة الأمن الفكري