في
الأربعاء 4 ربيع الأول 1439 / 22 نوفمبر 2017

جديد الأخبار والمقالات

الأخبار والمقالات
مقالات
نائب الرئيس اليمني: خطر إيران يهدد مستقبل البلاد




نائب الرئيس اليمني: خطر إيران يهدد مستقبل البلاد
جريدة اليوم

أكد نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن ‏صالح الأحمر أن إيران هي مكمن الخطر ‏ومصدره الذي يهدد ‏مستقبل اليمن.

كما شدد الفريق الأحمر، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أن جماعة ‏الحوثي الانقلابية تمثل أداة النظام الإيراني في اليمن، مشيرا إلى أن اليمنيين جميعا يعرفون تبعية الحوثي ‏وولاءه لإيران.

وأعرب عن ثقته بأن اليمنيين جميعا بمختلف مشاربهم يعرفون مكمن الخطر ومصدره، مشيرا إلى أن الجيش اليمني سيرفض الاستجابة لأوامر من استهدف حياتهم وعتادهم العسكري، وأحل بدلا عنهم ميليشيات وحاول الزج بهم في حروب عبثية مع إخوانهم اليمنيين ومع دول الجوار.

وأضاف نائب الرئيس اليمني: إن «جيش سبتمبر وأكتوبر لن يستجيب لمن قتل جنوده وقادته واستبدله بالميليشيات ونهب معسكراته وسلاحه وعتاده وسخره في الاعتداء على اليمنيين والأشقاء».

وتأتي تلك التصريحات لتؤكد مرة أخرى على الدور السلبي الذي تلعبه إيران في هذا البلد الذي يعيش أوضاعا إنسانية سيئة مع تفشي وباء الكوليرا من جهة، واحتدام الخلافات بين شريكي الانقلاب.

تصاعد الخلاف
وفي العاصمة اليمنية صنعاء يتصاعد التوتر بشكل ربما يفضي لصدام مسلح بين شريكي الانقلاب.

وبدأ الحوثيون أمس بنصب مخيمات كبيرة في مداخل صنعاء استعدادا لإقامة مهرجان قبلي مسلح لأنصار الجماعة يوم الخميس المقبل بالتزامن مع مهرجان جماهيري آخر لأنصار حزب المخلوع صالح في ساحة السبعين.

وقال شهود عيان وفقا لما نقله «المشهد اليمني»: إن المليشيات وضعت أمس كميات كبيرة من الأخشاب والأعمدة الحديدية في مداخل العاصمة صنعاء من جهات الشرق والشمال والغرب والجنوب استعدادا للحشد المسلح الذي دعا إليه الحوثيون بشكل رسمي.

وأضاف الشهود «إن الحوثيين بدأوا في نصب المخيمات في منطقة الصباحة غربا باتجاه مديرية بني مطر، كما بدأوا في نصب الخيام في منطقة «بيت نعم» عند مدخل صنعاء من اتجاه المحويت وبلاد همدان».

كما بدأ الحوثيون في وضع مخيمات أخرى قرب منطقة الأزرقين - شمال العاصمة، إضافة إلى مخيمات أخرى في منطقة بني الحارث، وكذلك في ميدان «الرسول الأعظم» بمنطقة حزيز - جنوب صنعاء. كما وضع الحوثيون متاريس جديدة وأماكن تمركز للأطقم العسكرية في مناطق مطلة على النقاط العسكرية في مداخل العاصمة بحسب الشهود. ودعا الحوثيون الخميس الماضي أنصارهم إلى الاحتشاد في مداخل صنعاء الأربعة يوم الخميس المقبل بالتزامن مع إقامة مهرجان لحزب المخلوع في ميدان السبعين.

واتهم أنصار المؤتمر، الحوثيين، بأنهم يريدون عرقلة إقامة ذكرى تأسيس المؤتمر بإقامة تلك المخيمات على مداخل العاصمة صنعاء.

نهب وتهديد
وفي محافظات تعز والحديدة، طالب الحوثيون، كبار التجار من المحافظتين بضرورة دفع مرتبات الموظفين.

وجاءت المطالبة بلغة التهديد على لسان عضو اللجنة الثورية صادق أبو شوارب، الذي وجه لغة تهديد لأبرز تجار محافظتي تعز والحديدة وفي مقدمتهم عبدالجبار هائل سعيد أنعم وشركات إخوان ثابت والكريمي.

وقال «أبو شوارب»: إن دفعهم للمرتبات يأتي مقابل حماية شركاتهم من قبل القوات الموالية للحوثيين في مناطق سيطرتهم.

وهدد أبو شوارب تلك الشركات بنهبها إذا لم يتم صرف المرتبات قائلا: «أنتم أول المنتفعين والعيد على الأبواب الشعب يعلم بل متأكد بأنكم قادرون على تغطية ما تسمى المرتبات هذه ولأن رأس مالكم وطني غير محزب أو مسيس نظيف غير مدنس ويجب على الحكومة أن تحميه من المحتاجين حتى لا يتم نهبه من قبل جماهير الشعب».

مقتل قيادات
ميدانيا، لقي قيادي في الميليشيا الانقلابية مصرعه، وأصيب ثلاثة آخرون بينهم ثلاثة من القياديين الميدانيين في انفجار لغم أرضي زرعته الميليشيا في محافظة البيضاء.


خدمات المحتوى
    زيارات 52
تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لشبكة الأمن الفكري