في
الأحد 1 ربيع الأول 1439 / 19 نوفمبر 2017

جديد الأخبار والمقالات

الأخبار والمقالات
تقارير
مسؤولون في الشرقية: زيارة خادم الحرمين إلى المنطقة تاريخية وأبوية




مسؤولون في الشرقية: زيارة خادم الحرمين إلى المنطقة تاريخية وأبوية
الدمام "صحيفة الشرق" وصف عدد من المسؤولين بالمنطقة الشرقية زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- للمنطقة بالتاريخية والأبوية، حيث سيدشن خلالها الملك المفدى عديدا من المشاريع الحيوية والتنموية في مختلف المجالات التي تخدم أهالي المنطقة الشرقية.

اللواء سعد الغامدي
اللواء سعد الغامدي
وقال مدير أمن المنشآت بالمنطقة الشرقية اللواء سعد الغامدي، إن المنطقة الشرقية تتشرف هذه الأيام بمقدم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – حيث تستبشر المنطقة والمواطنون عموماً بهذه الزيارة الميمونة لتدشين مشاريع حيوية تنموية تلامس احتياجات المواطنين، وهذا ما عهدناه من ولاة الأمر من تلاحم مع المواطنين، مجدداً العهد والولاء للقيادة الرشيدة ـ حفظها الله ـ بأن نكون الدرع المتين والحصن الحصين بعون الله لحماية ديننا وأرضنا وولاة أمرنا سائلاً الله عز وجل أن يحفظ بلادنا وولاة أمرنا من كل واستطرد قائلاً «إننا تعودنا من قادتنا وولاة أمرنا ـ حفظهم الله ـ حرصهم الشديد والدائم على الالتقاء بشعبهم بجميع أطيافه وتفقد شؤونهم والحث على إنجاز مصالحهم والوقوف شخصياً على المشاريع التنموية، وأن الله سبحانه وتعالى هيأ لهذه البلاد العزيزة قادة وولاةً صالحين مصلحين يسهرون لراحة وأمن واستقرار بلادهم وشعبهم، منوهاً إلى ما عبر عنه أهالي الأحساء بهذه الزيارة، الذين عرفوا وتميزوا بصدق الولاء وعميق الحب والوفاء لولاتهم وقادتهم، مؤكداً بأن هذه الزيارة سيكون لها أثر تاريخي على المنطقة.

بدوره، عبّر مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالأحساء خالد الفريدة، عن سعادته الغامرة بزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ للمنطقة، منوهاً بأن هذه الزيارة الكريمة تحمل معها الخير لأبناء المنطقة، الذين هم في شوق للقائه ـ حفظه الله ـ في صورة من صور التلاحم بين المليك وشعبه، الذي يجسد الحب والانتماء من أبناء هذا الوطن العظيم لقيادته ووطنه.

وأضاف الفريدة، أن هذه الزيارة تحمل في طياتها الدعم الكبير واللامحدود وبالنهضة التنموية الكبيرة للمنطقة، تشمل الجوانب الاقتصادية والبلدية والتعليمية والثقافية، ومنها السياحية التي تشهد قفزة نوعية في هذا القطاع بفضل الدعم الذي تقدمه الدولة ـ أيدها الله ـ ممثلة في الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني عبر الاهتمام الكبير من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة، الذي يحث الخطى بقطاع السياحة ليصبح صناعة حقيقية تدفع بالاقتصاد الوطني نحو التقدم.

وأشاد الفريدة، بالمتابعة الدؤوبة والدور اللامحدود من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة، وصاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء رئيس مجلس التنمية السياحية في المحافظة، في دفع عجلة السياحة التي أثمرت عن قفزة نوعية في القطاع السياحي في مجالاته المتنوعة


خدمات المحتوى
    زيارات 145
تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لشبكة الأمن الفكري