في
الجمعة 4 شعبان 1439 / 20 أبريل 2018

جديد الأخبار والمقالات

الأخبار والمقالات
أنشطة وفعاليات
«شد بلد».. يكافح الطائفية بروح إنسانية




«شد بلد».. يكافح الطائفية بروح إنسانية
الدراما في خدمة قضايا الوطن
صحيفة الرياض العدد 17531
الرياض - محمد العمري
قدم المخرج عبدالخالق الغانم معالجة إنسانية عقلانية لمشكلة الطائفية عبر مسلسله الرمضاني "شد بلد" الذي يعرض على قناة روتانا خليجية، وذلك في حلقة بعنوان "عمر وفاطمة"، كتبها السيناريست عبدالعزيز السماعيل، وتتحدث عن عائلتين إحداهما سنية والأخرى شيعية تعيشان بجوار بعضهما البعض في ألفة ومحبة لأكثر من عشرين سنة، حتى قرر ابن العائلة السنية "عمر" الزواج من بنت العائلة الأخرى، لتنقلب الدنيا جحيماً بعد احتجاج أقارب العائلتين على هذا الزواج، حيث احتج كل طرف على هذه القرابة القوية بين العائلتين، مهددين بمنع الزواج، لكن الوعي الوطني والإنساني لوالدي "عمر وفاطمة" صمد أمام الأفكار الخاطئة التي يحملها الطائفيون من كل طرف.

الحلقة التي لعب بطولتها الفنان عبدالله عسيري وجعفر الغريب ومريم الغامدي، حملت معاني وطنية نبيلة تُعلي من قيمة الإنسان وتسمو به على مشاعر الكراهية التي يبثها الطائفيون ويهددون بها لحمة الوطن. وقد جاء موقف والدي العريسين -عبدالله عسيري وجعفر الغريب- ليقول إن أبناء الوطن على قلب واحد لا يفرق بينهم شيء مهما اختلفت انتماءاتهم وأفكارهم.

يذكر أن مسلسل "شد بلد" تناول في حلقاته الماضية أفكاراً وطنية هادفة، تأتي تأكيداً للدور المهم الذي تلعبه الدراما والفنون بشكل عام في خدمة قضايا الوطن والانتصار للإنسان أمام طوفان الكراهية الذي يجتاح العالم العربي.


خدمات المحتوى
    زيارات 271
تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لشبكة الأمن الفكري